السبت، 13 نوفمبر، 2010

القبض على مايكل نبيل سند منذ دقائق من جهة المخابرات الحربية

The Egyptian blogger Maikel Nabil was arrested by anonymous offcial entity today since few minutes


القاهرة- تم القبض منذ دقائق على مايكل نبيل سند مؤسس حركة لا للتجنيد الإجباري وعضو الهيئة العليا السابق بحزب الجبهة الديمقراطية إثر رفضه أداء الخدمة العسكرية الإلزامية بالجيش المصري كضابط احتياط منذ أيام.

يذكر أن مايكل نبيل سند من أنشط المدونين الليبراليين وعضو حركة 6 أبريل وواحد من خيرة شباب هذا الوطن المطحون من قبل الجهات الأمنية والتي يبدو أنها لم تكتف بالتحكم الكامل في أجهزة الدولة الهيكلية بل رأت أن شابا في مقتبل العمر كمايكل لا يملك إلا قلمه وكمبيوتره خطر عليها وعلى أمن النظام الدكتاتوري.

تحديث:
تم الإفراج عن مايكل وقد كتب مذكرات ما حدث بموقعه الشخصي بعنوان (ليلة القبض على مايكل):

هناك 11 تعليقًا:

Mamdouh يقول...

المشكلة ليست في أنه رفض التجنيد الإجباري.. المشكلة في سبه للجيش المصري ولكل من خدم فيه واتهامه لهم بمعاداة السامية، يعني أنه حول شهداء مصر وكل من قاتلوا دفاعا عنها لمجموعة من المجرمين العنصريين وقطاع الطرق، وهذا هو كلامه..

http://www.ynetnews.com/articles/0,7340,L-3974091,00.html

طبعا يستاهل اللي يحصل له وأرجو ان يجعلوه عبرة لمن يعتبر

غير معرف يقول...

و هو لو كل واحد مرضيش يدخل الجيش مين يدافع عن البلد؟ و بعدين انا دخلت الجيش و خلصت و محصلش اى حاجة بالعكس الجيش تجربة مفيدة جدا ياريت كل الشباب الى معندوش قدرة على تحمل المسئولية يدخل الجيش

غير معرف يقول...

لا تعليق على مثل هذه الاحداث انا متافق مع المخابرات العسكريه ولو انا مكانهم مكنتش سبتو ابدا

غير معرف يقول...

واحد بيدعم أسرائيل يبقي أزاي بيحب مصر ومن خيرة شباب هذا الوطن وهو بيدعم عدو مصر الأول علي فكره سهل أنو يسافر أسرائيل يسافر وريحنا

غير معرف يقول...

واحد حيوان زى دة بتكلم عنة لية اساسا
لما يقول "لا أريد المشاركة في عمليات مكافحة للسامية ، أو تلك التي تلغي حق إسرائيل في الوجود في المنطقة ، وأرى إسرائيل بوصفها دولة حديثة ، دولة ليبرالية ذات الطابع الديني. لدي أصدقاء في إسرائيل وأعتقد أن الإسرائيليين الحق في الدفاع عن أنفسهم. "
نقول اية لية

غير معرف يقول...

أعتقد أن مصر تمر بلحظات دقيقة، حدود مضطربة من جانب إسرائيل وغزة وأوضاع مضطربة على الحدود الغربية مع ليبيا، وجبهة داخلية على وشك الانهيار والمسؤول عن هذا كله هو الجيش المصري الذي يتحمل هذه المسؤولية بكل نبل وصبر وأقصى قدر من ضبط النفس، ووسط هذه المخمضة على رأي محمد سعد (اللمبي) يأتي من يحاول تحطيم الضامن الوحيد بعد الله سبحانه وتعالى وهو الجيش المصري، هذا الشخص الذي يهرب من الجيش وقت المعركة هو شخص جبان بجب أن يطبق عليه المادة التي تطبق على من يفر من المعركة، أو الجاسوس العميل الذي يأتمر بأمر عدونا اللدود لذا فأنا ألوم المحكمة العسكرية التي قضت عليه بثلاث سنوات فقط وهذا حكم لا يتفق وحجم الجرم الذي يرتكبه الفار من المعركة وجميعنا نعلم ما هو هذا الحكم، ألا وهو الإعدام رميا بالرصاص

غير معرف يقول...

لاحول ولاقوة الا بالله الناس بتشتم وخلاص وتتهم وخلاص مين قال انه تبع اسرائيل وامريكا ومعادى للجيش كل واحد فيكم عليه لسان يتقطع ويخرس احسن كل واحد يقول الراىء الى هو عايزه وكمان هو مشتمش الجيش ولا اهانه ولا قال غير الراىء بتاع التجنيد

غير معرف يقول...

انت ايه رايك في المقال العفن ده؟؟
http://www.maikelnabil.com/2011/01/blog-post_11.html
دا شخص عفن, اقل حاجه في حقه الاعدام علي خازوق

غير معرف يقول...

لو هيه عجباك اسرائيل روح عيش فيها
ياريت يدوك 30 سنه مش تلاته

غير معرف يقول...

يستاهل عدو الاسلام والمسلمين انت حر في دينك لكن تشتم الجيش وعايز تحط يدينا في ايدينا اليهود غوار في ستين داهيه

غير معرف يقول...

الاخ اللي بيدافع عن المدعو مايكل مائير أو شامير وبيقول كل واحد بيتكلم ينقطع لسانه ويخرس كلامه ده دليل على انه عدو للديمقراطية اللي ولدت مع الثورة ده الرئيس السابق اتحبس على ذمة التحقيق بتهم الفساد والتحريض على قتل الثوار ، مش عايز نهاجم ونكون ضد إنسان بيحب إسرائيل وبيقول بالنص الواحد إنه الفلسطينين هم الجناة وإسرائيل مجني عليها، أعتقد أن من يدافع عن الخائن والعميل لهو أشد خيانة وأكثر عمالة ويستاهل يتحط معاه في السجن وهذا ما سيحدث بإذن الله وهتشوف.