السبت، 8 مارس، 2008

التفكير المعاكس: التفكير باتجاهين

Image hosted by servimg.com
مساء الخيرده فيديو ليا كنت بقرأ فيه مقالتي (التفكير المعاكس التفكير باتجاهين). تهتهت فيه شوية. وغلطت فيه لغويا لأني مكنتش مشكله ف الورق. لكن الحمد لله طلع بصورة مرضية. بانتظار آرائكم :)
سحر الكلمة
التفكير المعاكس: التفكير باتجاهين

عندما يختار المثقف اتجاها ومرجعية له. فإنه يفعل ذلك على الأقل حتى تكون مواقفه واحدة ثابتة مستندة إلى نمط معين ومحدد من الاتجاهات والأيدولوجيات المختلفة المتباينة. وذلك على عكس رجل الشارع العادي والذي تكمن مرجعيته بالأساس في عاطفته أو قلبه. بيد أنه غير مثقف أو غير مطلع على أنماط التفكير المختلفة والتي يُعمل صاحبها عقله عن طريقها عند اتخاذ موقف محدد في قضية ما.
إذا اتفقنا على هذا الكلام السابق ندخل فورا في صلب الموضوع. ذلك أن رجل الشارع العادي عندما يعمل عاطفته أو قلبه في قضية ما فإنه يتذبذب بين اتجاهات سياسية ومذاهب فكرية مختلفة. فأحيانا يكون رجل الشارع العادي متأسلما أكثر من الإخوان كما حدث في مسألة تصريحات وزير الثقافة المصري فاروق حسني حول الحجاب. فلقد خرجت المظاهرات التي قوامها أناس عاديون لا تحكمهم أيدولوجية معينة في غضب عارم ينمّ عن حِمية وعصبية دينية ملفتة. بينما لا نرى مظاهرات مثلها إلا كل حين ومَيْنٍ نتيجة احتلال الولايات المتحدة للعراق أو احتلال فلسطين!!.
دعك من هذا..فعلى الأقل الخارجون في تلكم المظاهرات ليسوا بملتزمين دينيا بمعنى أن منهم من يدخن السجائر والنارجيلة. ومنهم من يرتبط بعلاقة حب تتضمن مقابلات وتلامس أيدٍ ونظرات محرّمة مع زميلته في الجامعة. بل ومنهم من إذا سألته ماذا قدّمت للإسلام؟ فغر فاه وتفصد جبينه من العرق وابتلع ريقه!.
ولقد جرى لي موقف يتعلق بموضوعنا من قريب. حيث قابلت أنا وصديق لي صديقا قديما. علمتُ منه أنه كان يعمل في مدينة شرم الشيخ مدلكا بستمائة جنيه. فلما أبديتُ الخيبة جرّاء تركه العمل هنالك نهرني قائلا: لا يا عم حرام!. ثم انصرف صديقي القديم تاركا إيانا أنا وصديقي نفكر. أعلنتُ أنا استعدادي أنا أعمل مدلكا في شرم الشيخ بستمائة جنيه. فنظر لي صديقي بدهشة وقال: يعني تأكل من حرام!؟. فسكتُ برهة مفكرا ثم قلت: أنت تقول لي ذلك وأنت تأكل من حرام!. أنسيتَ أنك توصّل للناس الإنترنت بوصلات غير شرعية قانونيا؟. ذلك أن الشركة الأم لا تسمح لك بفعل هذا!. فبُهتَ الذي نسي..واضطرب.

أحمد منتصر
في
غرّة محرّم 1429

هناك 20 تعليقًا:

إيهاب رضوان يقول...

تحياتى أحمد
شكرا لاهتمامك وتهنئتى على جمال مدونتك وتلقائية ما تكتبه وصدقه حتى وإن اختلفت معك ..
لى سؤال بوصفك مدونا قديما : كلما حاولت إضافة فيديو أو أغنية قصيرة لمدونتى ، يفشل الإرسال فلماذا ؟ هل يجب علىّ الاشتراك فى خدمة ما أولا ؟الرجاء إفادتى .
تقبل حبى واحترامى .

osama يقول...

نعم بهت الذي نسى.. ذلك لأنه لم ير نفسه ... وهي ازدواجية قيم .. هو لا يبرر ذلك السلوك لنفسه لأن وعيه ولاوعيه في آن يضغط عليه بأنه لا مناص ولا فرصه غير تلك.. بينما حين يراك انت مقدما على فعل شبيه او ذات الفعل يتحرك الوعي لأنه لا يشعر بمعاناتك انت ... ويدافع عن قيم ويقع في فخ التناقض ...
هو يريد ان يكون انسان على قيم ولا يستطيع فيحاول ان يظهر ذلك .. ولو على غيره...

فخ قيم
كبت حريات..
ضيق ذات اليد..
فهم خاطئ للدين...

وما خفي كان اعظم...

موضوع جيد...
دمت بكل ود..
خالص تحياتي

مشتاق لله يقول...

اخي احمد اهلا بيك ياعم اول مره اقابل مصري بخيل عمري ماسمعت ان الدعوة علي الضيف -وثانيا كون اصحابك ياكلون من حرام لايبيح لك ذلك فلن يحشروا معك في القبر وعموما يافندم احييك علي المقال اعجبني جدا ولو التقينا انا ادعوك في اي مطعم في المحروسة كلها -شكرا لانك سمحت لي بالدخول والتعليق -دمتم سالمين

Ahmed يقول...

باشا
كالعادة المقال ملفت للنظر ويحمل الكثير من النقاط المهمة .. أوافقك على معظمه وما اخالفك فيه هو خلاف تفكير وثقافات ولا يفسد للود قضيه :)

تحياتي

أحمد منتصر يقول...

إيهاب رضوان:

أستاذنا تشرفني ف أي وقت :)

جاوبتك ف مدونتك هناك :)

تحياتي :)

أحمد منتصر يقول...

أسامة:

ردك جميل أعجبني :)

تحياتي :)

أحمد منتصر يقول...

مشتاق لله:

إنه الفقر يا عمي :)

عموما لو نجوتُ من خطط التجنيد الاستخباراتي الإسرائيلي الحثيثة تجاهي فلسوف أعمل كاتبا في دولة خليجية وأدعوك إلى عصير قصب :)

كويس إن الفيديو أعجبك كنت خايف أحسن يكون أي كلام :)

تحياتي لكل الإخوة العرب :)

أحمد منتصر يقول...

أحمد رمضان:

حبيبي هع هع :)

ممممممم شكلك فهمت أنا كنت رامي لإيه من كتابة المقال :)

عموما أنا لحد دلوقتي مش عارف بالضبط إنت أيدولوجيتك إيه لكن مسيري ف يوم حعرف :)

تحياتي :)

رهف يقول...

طبعا يا احمد كل انسان مقتنع بفكره ومش راضى برزقه
هى كده الحياة بننقد اللى حوالينا وناسيين نفسنا
يعنى الشاب منكوا يكلم دى ودى ودى
ويوم ما يفكر يتجوز ممكن ياخد واحدة منتقبة او او
بمعنى انه بيدور على اادب واحدة فى الكون
طب منين ؟
طب ليه اللى بترضاه على بنات الناس مش بترضاه لأختك؟
ميرضاش ياخد واحدة كلمته او ارتبط بيها رغم انها ممكن تكون كلمت واحد ولا مين شاف ولا مين درى
بنكره الصراحة ده طبعنا يا أحمد .مش كده !!
بس جميلة ربنا يوفقك

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحقيقه دى اول مره اكتب لك بس انت كنت اول واحد يكتب لى, لا ياربى تانى واحد يبعث لى كمنت (الاولانى كان ياسيدى برتغالى بيهنينى على فوز مصرببطولة افريقيا؟؟ مش عارفه هو كان عاملها ندر ولا حاجه!!المهم عايزه اسال هو انت مش زورتنا ليه تانى؟لان رايك يهمنى!!!! (حلوه الحته دى؟) باعتبار ان انك ماشفتها(المدونة) من وقت.وكمان انا عامله عزومة على النت ولما حتيجى المدونه حتشوف العزومه بنفسك وتشوف حاجات كتير بفضل مساعدة عدد من الاصدقاء من البلوجات .منتظرين حضرتك تشرفنا واعلمنا بوجود حضرتك واحنا نولع فيها لا قصدى نولع اللنك كله لحد ماتيجى علشان ما تمشى فى الضلمه وتسلم دايما
ملاحظه:لما تعمل u tube تانى ابقى حضره شويه كده .يعنى انا مابقيت عارفه الاقيها من تقطيع يو تيوب ولا منك ياسيدى
اوعى تزعل من انا بس حبيت اضحك معاك.وزى ماقلت لحضرتك احنا منتظرينك سلامممممممممممممممممممممممممم0

أحمد منتصر يقول...

آية:

ست الكل :)

بتفكريني بواحدة أو واحد كان عاملي بنت من عرب 48 بتحبني وكانت محاولة تجنيد للعبد لله بس على مييييييييييين؟ قصدي إنك ف أسلوب كتابتك تشبهيله :)

لا لا لا عل فكرة أنا غير كل الشباب :)

تحياتي :)

kareem azmy يقول...

صديقي العزيز احمد

فعلا كلامك واقعي و صادق
محدش بيشوف عيوبه
دا وقعنا المر ، كلنا شاطرين بس في الحكم ع الاخرين و نقدهم و نيجي لحد نفسنا و عيوبنا منشوفهاش و لا اساسا نعترف بانها عيوب

و لو روحت شرم ابقى خدني معاك
يا خويا هو حد لاقي شغل
و بعدين انت مش هتتعب و تدلك
و لا يعني هيدوك ال 600 جنية بدون مقابل .. سيبك سيبك و انطلق بس مش تنساني ، انا بقولك اهو

هع هع هع

شكلك اتعديت منك و بقيت اضحك زيك

تحياتي ليك
كريم عزمي

أحمد منتصر يقول...

norahaty :

هههههههه وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته :)

والله الواحد مقصر ف البحث عن المدونات الجديدة والمتميزة بتابع بس المدونات إللي عندي ف الحاشية (مدونات بتابعها)

عموما أنا دخلت المدونة وسيبتلك تعليق على موضوع الإضراب وربنا يخفف من حدة الأسعار ويزود المرتبات قادر يا كريم :)

تحياتي :)

أحمد منتصر يقول...

كيمووووووووو:

إزيك يا عمنا؟ :)

كويس إن القصة الجديدة عجبتك أنا مسميها عرف الديك :)

وكويس برضه إنك بتضحك زيي عشان محدش يقولي ضحكتك غريبة هع هع :)

تحياتي :)

عبدالرحمن فارس يقول...

مين الي جاب القلعه جنب البحر


انت فعلا هايل

أحمد سعيد بسيوني يقول...

بسم الله
معذرة على التحليق خارج السرب
ولكن
ثورة طنطا في صور
جديد مدونة البحر
مع خالص تحياتي

أحمد منتصر يقول...

عبد الرحمن فارس:

الله يسهلو يا عم :)

أحمد منتصر يقول...

أحمد سعيد بسيوني:

أنا شفت التدويناية

شغل عالي أوي أهنؤك :)

تحياتي

غير معرف يقول...

أنا شفت ردك علي موضوع مصطفي فتحي جيت أشوف الانسان العبقري الي بيعتقد ان الزنا ((حلال))

يا جدع اتكسف علي دمك

ربنا يهديك أو ياخدك

أحمد منتصر يقول...

مسموش زنا أصلا اسمه علاقة مشروعة :)