الجمعة، 1 فبراير، 2008

عليّ وعلى أعدائي

Image hosted by servimg.com
كلمتين في الجون

أثار انتباهي واستفزني الحقيقة إنهارده ف الامتحان إن المراقبين أمروا الممتحنين الذكور بخلع الطواقي بكافة أنواعها بالرغم من برودة الجو وإن إحنا بنمتحن أصلا ف خيمة مش مبنى. وده ف الوقت إللي بيسمحوا للطالبات المحجبات والمنتقبات والمختمرات بالقعاد ف اللجان عيني عينك ولا كإنهم ممكن يحطوا سماعات موبايل أو mp3 ف ودانهم ويغشوا ولا من شاف ولا من دري!.
ف الماضي أنا كنت مع حظر النقاب ف الجامعة عشان عدم نشر الأفكار الهدّامة. لكن مكونتش بمنع إن المنقبات ييجوا بالنقاب أيام الامتحانات. لكن مدام المراقبين العباقرة بتوع حقوق جامعة طنطا مانعين الطواقي ع الولاد يبقى النقاب أوْلى ف المنع وعليّ وعلى أعدائي!.

أحمد منتصر
في
ذي الحجة 1428

هناك 7 تعليقات:

AMRMAX يقول...

بامانة حاجة تفرس

أحمد منتصر يقول...

آه

Che_wildwing يقول...

تفرقة عنصرية بقى نقول ايه
ماهو ده زمن البنات

أحمد منتصر يقول...

ههههههه ولا زمن بنات ولا ولاد ده زمن التناقض :)

غير معرف يقول...

هو مش زمن عنصريه خالص المراقبين بيعملوا كده لأن فعلاً فيه حالات غش مقدرش أقول إنها كتيره بتحصل من الأولاد إنهم بيكونوا لبسين الأيس كاب وبيكون تحتها سماعه عشان يغشوا وده حصل فعلاً فى أخر إمتحان لنا , وكمان ياأخى الفتيات المنتقبات أثناء الإمتحان وقبله بيتفتشوا عشان السماعات ممكن تكون تحت النقاب , يعنى مش الأولاد بس ده غير تحقيقات الدكاتره معاهم عن إمتى لبسوا النقاب ومين يعرفك وحاجات كتييييير , وياأخى النقاب للبنت بيمثل حاجات أكبر من مجرد أيس كاب لولد , ويارب تكون الرؤيه وضحت.
www.law-tanta.in-goo.com

Moony يقول...

ايه الافكار الهدامه الى ممكن يسببها ارتداء الفتيات للنقاب؟؟

أحمد منتصر يقول...

Moony :

السلفية فكر هدام للمجتمع وأكبر عيوبه أنه لا يتقبل الآخر تحت عباءته. فأنتِ إن لم تكوني سلفية فأنتِ مخطئة في نظر معتنقي السلفية معتقدي الصواب المطلق. والنقاب هو أداة دعائية مبهرة أكثر تأثيرا من شيخ بلحية طويلة في قتاة فضائية يزعق..! :)

تحياتي :)