الأربعاء، 31 أكتوبر، 2007

قناعة

كلمتين في الجون

ساعات الواحد بيبقى نفسه ف حاجة. ونفسه فيها أوي كمان. بس مينولهاش. أو ينول منها القليل. أو ينوله منها التعب ووجع الدماغ. والحكاية دي كتير ما بتواجه الإنسان. خصوصا الإنسان متوسط الحال من أمثالنا. والحاجة تبقى قدام عينيه ومش قادر ينولها.
والحل إللي بينصح بيه المتخصصين هو تذكر نعم الله علينا الكثيرة. زي نعمة البصر. نعمة الصحة. نعمة العقل. نعمة الإسلام. نعمة المنهج السليم. نعمة الفلوس. نعمة الوالدين. نعمة القبول عند الناس. وهيا نعم كتير والله بس سبحان الله الواحد مبيفكرش فيها كتير. وييجي عند الحاجة إللي ناقصاه ويفكر فيها. وياما ناس نالت الحاجة إللي ف بالها وبعدين ركنتها على جنب بعد كده م الزهق.

أحمد منتصر
في
شوال 1428


ليست هناك تعليقات: